تمهيد

ministre-araigyالمتحف الوطني الافتراضي للفن الحديث، موقع الكتروني، تضعه وزارة الثقافة اللبنانية بتصرف الرأي العام اللبناني – العربي العالمي، للاطلاع على مسار الحركة التشكيلية في لبنان وتطورها عبر عشرات السنين، من خلال مقتنيات وزارةالثقافة.

هذا المتحف الافتراضي، رحلة ثقافية، نتعرف خلالها على المدارس والاتجاهات الفنية المتنوعة التي انتمى اليها فنانو لبنان، من أقصى النهج الكلاسيكي في الرسم والنحت وصولاً الى مطلق التجريد والاتجاهات الحداثية المعاصرة.

كما يشكل هذا المتحف الافتراضي، ذاكرة تويثق للفن التشكيلي اللبناني في مراحل تطوره، ويبرز تفاعل الفنانين اللبنانيين مع تجارب الفن الاوروبي والعالمي عامة.

كما أفرد المتحف الافتراضي زاوية لأعمال الفنانين الواعدين، ايماناً بدور الشباب في تجديد المسيرة الفنية وأخرى للمقتنيات الفنية الخاصة بالافراد كفعل مشاركة عملية بين الدولة والمواطنين لاغناء المسار التشكيلي.

إنني أحيي الأكاديمية اللبنانية للفنون الجميلة ألبا (جامعة البلمند)، التي لها إسهام أساسي في التكوين التقني لهذا المتحف الافتراضي ومتابعة تطويره كنموذج ناجح لتعاون القطاعين العام والخاص. كما أشكر جهود الذين عملوا لإنجاح هذا المشروع الحضاري.

أتمنى لجميع الزائرين والباحثين رحلة فنية – ثقافية ممتعة.

ريمون عريجي

وزير الثقافة


Haut de Page